ألذّ الكرواسونات حول العالم

 

*كرواسون شوكلاته كان يقدّم على الفطور في منتجع في جزيرة موريشوس.

******

الكرواسون أصبح رمز عالمي معروفي، ودائمًا نتذكر فرنسا حين نتحدث عن الكرواسون. ودائمًا ما يتم تعريف باريس بالمخابز ومتاجر المعجنات والكروسونات. إلا أن قصص متعددة وروايات تاريخية إن صحت تقول أن منشأ الكرواسون لم يكن في فرنسا، بل كان في فيينا – النمسا حاليًا- في القرن الثالث عشر. قرأت عن تاريخه كثيرًا وتنوعت القصص عن منشأه وقصته وسبب تسميته ولا أعرف أي منها الصحيح. هناك روايات تقول أن الكرواسون صنعه أحد خبازي فيينا بعد ما نجح ملك بولندا في فك الحصار الذي فرضه عليهم الجنود العثمانيين أثناء فتوحاتهم. فعندما نجح الجيش في إبعاد العثمانيين وانحسارهم، خبز الخبازون Continue reading

برقرات لذيذة حول العالم

 

 

البرقر أحد وجباتي المفضلة جدًّا جدًّا. سابقًا لم أكن أتناول برقر اللحم، لكن كل هذا تغيّر بعد ما بذلت نوف صديقتي الجميلة كل مجهوداتها لتغيّر من عقدتي تجاه اللحم الأحمر. عملت جاهدة على استضافتي في منزلها وقضاء ليالي شتوية أنا وهي وأخواتها اللطيفات لتذوق أنواع مختلفة من البرقر وتشجيعي على كسر خياراتي الضيقة في الأكل. جربنا أنواع كثيرة، ثم احترفت وصرت أجرب لوحدي وأعطي أستاذتي الأصلية نوف توصيات ومقترحات لتذوق برقرات جديدة. بعد ذلك صرت أبحث عن أفضل مطاعم في المدن التي نزورها تُعد البرقر البقري، وتصنع منه أجمل ساندوتش. أتذوقها وبعضها يخيب أملي وبعضها الآخر يبقى في ذاكرتي لا يُمحى. بعضها عثرت عليه بالصدفة وبعضه الآخر بالبحث والتوصية. دوّنت لكم عن أفضل ساندوتشات البرقر التي تذوقتها مراعية جودة اللحم، الخبز، الجبن ، الخضروات، النضج والنظافة والرائحة وما إلى ذلك: Continue reading

أطعمة شتوية مفضّلة.

 

 

 

الشتاء في الرياض فصلي المفضل بدون منازع، فشخص مثلي يكره حرارة الصيف المرتفعة التي تسبب له مزاج سيء حتمًا سيكون الشتاء في الرياض فصله المفضل. أحب طقوسه على الرغم من أنه فرصة للإصابة بالفيروسات وأمراض الانلفونزا لكن يبقى الشتاء جميل وذكرياته الأفضل على الإطلاق. الخروج بدون الانصهار تحت الشمس ، الفرصة للمشي لوقت طويل في الخارج بدون أطنان العرق و الحرارة الملتهبة. ملابس الشتاء الأنيقة التي تراها في الصور، في المحلات وتلك التي قد تمتلكها في خزانتك. دائمًا الشتاء يعني التحلق حول المدفأة في ليالي باردة، مع عائلتي وأكلات أمي الشهية جدًّا التي تصنعها خصيصًا في فصل الشتاء. بدءًا من القشد وانتهاءًا بالطبق الشعبي اللذيذ المرقوق، والذي لا أتصوّر أني سأتناوله بلذاذة من غير يد أمي العظيمة. سأتحدث اليوم عن ثلاث أطباق مختصة بالشتاء، تُصنع من أجل الليالي الباردة و طقوسها تتناسب مع اجتماع بجانب المدفأة مع القهوة العربية، أو الحليب الساخن بالزنجبيل. مكوّناتها صحية وطبيعية، لكن بطبيعة الحال الإكثار منها فوق الحاجة سيزيد الوزن.

 

الفريك: Continue reading

فطور السبت: بارفيه الشوفان

 

الشوفان، المكوّن الذي تعرّفت عليه من خلال الانترنت، وتحديدًا من اليوتوبرز الأمريكيات والغربيات عمومًا. يبدو أن الشوفان على الفطور شائع والآن أصبح شائع لدينا. مضيت وقت طويل حتى أبحث عن الشوفان الملائم الصحّي حتى تعرفت قبل سنوات مضت على ماركة Bob Red Mill والتي أصبحت معروفة الآن وتتواجد في الأسواق الغذائية الكبيرة في قسم المنتجات الصحية المستوردة. مشكلتها سعرها المرتفع لأنها مستوردة ولكن ارتفاع السعر مبالغ به. على كل حال بإمكانكم طلبها من الموقع الشهير Iherb أيضًا أو في سفرة قريبة للخارج بإمكانكم إحضار الشوفان واستهلاكه لمدة أشهر. وجدت أيضًا ماركة ممتازة للشوفان في الدانوب ويكون مطحون وبالتالي طبخه أسهل وأسرع، المشكلة أنها لا تتواجد دائمًا. أصبحت أشتري بكميات كبيرة نوعًا ما متى ماتوفر المنتج أو أحضره من سفر وأقوم بتخزينه في الفريزر حتى لا يفسد. تختلف أنواع الشوفان حسب معالجته بعد قطفه وسألخص لكم من قراءتي البسيطة أنواعه وعليه كيف تختار الشوفان المناسب الصحّي:

 

Raw Oats – شوفان صلب: وهو الشوفان أول مايقطف، بصورته الطبيعية. غالبًا لا يتم تصديره للأسواق كنتج بهذا الشكل. لأنها تحتاج إلى إزالة القشرة وتنظيفها الخ.

Whole Oat Groats – حبوب الشوفان الكاملة: حبوب الشوفان بعد إزالةا لقشرة ، وتنظيفها بعد الحصد الأول. شكلها تقريبًا يشابه حبوب الجريش التي نعرفها. صحيّة جدًّ وطبخها يستغرق وقت طويل جدًّا.

Steel Cut Oats حبوب الشوفان المقطوعة: هذا النوع ينتج بعد قطع الحبوب الكاملة بشفرة معدنية حادة. فتكون الحبوب مقطّعة إلى جزئين أو ثلاث. يسمى هذا النوع أيضًا بالشوفان الايرلندي. طبخه بطيء لكن أسرع من الحبوب الكاملة الغير مقطوعة لأن الماء يتسرب إلى الداخل بشكل أسرع كونها مقصوصة. Continue reading

فطور السبت: البانكيك العظيم

Processed with VSCO with hb1 preset

البان كيك من الأطباق التي أحبها جدًّا، ودائما تكون أحد خياراتي الآمنة حين لا أعلم ما أطلبه في مطعم جديد. يعجبني البانكيك حين يكون طازج، هش وليّن من الداخل وساخن. لا يعجبني حين يكون “مفتت” من الداخل و غالبًا أصاب بخيبة حين أذهب لمطعم ويكون بهذا الشكل.
جربت وصفات عديدة للبانكيك، الصحي منها وغير الصحي. بالشوفان والدخن ودقيق البر والدقيق الأبيض. الجميل أن هناك خليط بانكيك جاهز في السوبر ماركت من ماركات مختلفة، ونتائجه مبهرة لكنه غير صحّي بطبيعة الحال.
قبل أسابيع شعرت برغبة شديدة في صنعه منزليًا من الصفر بالطريقة التقليدية، مع إضافة الفواكه التي أحب (موز-توت بري) وشراب القيقب اللذيذ. بحثت عن وصفات في بنترست وصديقاتي في تويتر أغدقوا علي بوصفات مميزة تحت هذه التغريدة. Continue reading